Riyadh – Takhassusi St Riyadh, 12345, Kingdom Of Saudi Arabia

ما هي تدابير الوقاية من أشعة الشمس أثناء الحج؟

تنطوي رحلة الحج على الكثير من التحضيرات والاستعدادات لضمان قضاء فترة آمنة ومريحة في الأراضي المقدسة. واحدة من التحديات الكبيرة التي يمكن أن يواجهها الحجاج هي التعامل مع أشعة الشمس القوية والحرارة الشديدة خلال فترة التواجد هناك. لحماية الجلد والوقاية من التعرض المفرط للشمس، توفر المملكة العربية السعودية مئات التدابير الوقائية للحجاج. فما هي تلك التدابير؟

أولاً وقبل كل شيء، من المهم أن تكون مستعداً للتعامل مع الأشعة فوق البنفسجية الضارة. لذا، يجب عليك ارتداء ملابس طويلة وفضفاضة ومصنوعة من خامات تسمح للهواء بالتنفس. يفضل أن تكون هذه الملابس مصنوعة من القطن، حيث يتمتع بخصائص التهوية والامتصاص العالي للعرق. قم أيضا بارتداء قبعة ونظارات شمسية لحماية الوجه والعينين من الشمس.

يجب أيضاً وضع كريم واقي من الشمس على بشرتك قبل الخروج من مكان الإقامة. اختر كريم واقٍ من الشمس ذو عامل حماية شمسية عالي (SPF) لضمان الحماية الكاملة للجلد من أشعة الشمس. قم بتجديد وتجديد واقي الشمس بانتظام طوال اليوم ، خاصةً بعد التعرق الشديد أو السباحة.

أهم شيء يجب أن تتذكره هو تجنب التعرض المباشر للشمس في أوقاتها الذهبية، وهي من الساعة 10 صباحًا حتى 4 مساءً. في هذه الفترة، تصل قوة أشعة الشمس إلى أعلى مستوياتها، مما يزيد من خطر التعرض لحروق الشمس وضرر الجلد.

علاوة على ذلك، يجب تناول السوائل بانتظام طوال اليوم لمنع الجفاف والضربات الشمسية. ينصح بشرب الماء بكميات وفيرة وتجنب المشروبات الغازية والمشروبات الكحولية التي يمكن أن تؤدي إلى فقدان السوائل والتجفاف.

عندما تكون في العراء، حاول أن تبقى في الظل قدر الإمكان وتجنب التعرض المباشر للشمس. إذا كنت بحاجة إلى الانتقال من مكان إلى آخر، استخدم المظلات أو المظلات الشمسية لتوفير ظل وحماية إضافية.

قد تبدو هذه التدابير بسيطة، ولكنها تسهم بشكل كبير في حماية الجلد والوقاية من أشعة الشمس الضارة أثناء الحج. تأكد من مراعاة وتطبيق هذه التوصيات خلال رحلتك وتشجيع الآخرين على القيام بالمثل. بالتالي، يمكنك الاستمتاع بأفضل تجربة حج ممكنة بدون أن تتعرض لأي مشاكل صحية تسببها أشعة الشمس.

Related Posts

Leave a comment